تعرف إيه عن التسوق أونلاين؟

Yaoota Ecommerce Basics

أكتر ميزة بنفضلها في التسوق أونلاين إنه شغال 24 ساعة، يعني ما بيقفلش الساعة 10 بالليل زي المحلات اللي في الشارع … مش كده وبس، عملية البيع والشراء ما بتاخدش أي وقت ولا بتطلب منك تبذل مجهود و بتوفر لكم اختيارات أكتر!

التجارة الإلكترونية  مش مصطلح عشوائي أطلقوه على المحلات اللي بتبيع حاجات على الإنترنت… هو ليه أنواع وكل نوع بيبقى مناسب لأفراد وإهتمامات و أنواع منتجات معينة –

بإختصار لموضوعنا، أهم الأنواع هي:

  • مواقع التجارة الإلكترونية في منها المواقع/الأسواق/المحلات اللي بتبيع لأفراد، أمثال سوق.كوم، جوميا.كوم و نفسك.كوم، و بيقع يعتبر من ضمنهم المحلات التجارية الشهيرة أمثال القاهرة للمبيعات و بي تك و رزق الله

  • وفي المشاريع التجارية اللي بتستخدم المواقع دي عشان تتصل بمتاجر تانية زيَّها زي مثلا المقاول.كوم

  • و أخيرا فيه المواقع اللي بتجمع أفراد مستقلة وتسيب الطرفين يتعاملوا مع بعض و دي بتضم مواقع الإعلانات المبوبة زي الوسيط و دوبيزل

إحنا مين فيهم بالظبط؟

هو ده اللي معظم الناس ماكنتش عارفاه، إحنا مش محل زي بقيت ال”online stores” اللي بتبيع للزائرين أونلاين ، إحنا بنتفق إننا ندرج المحلات دي عندنا بحيث إننا نعرض منتجاتها على “محرك البحث” بتاعنا عشان تقدروا تقارنوا  مابين المنتجات و المحلات و أسعارها المختلفة. إحنا معروفين تحت مسمى “Comparison Shopping Engine“.

 

النهاردة ال”e-commerce” في مصر ناجح نسبياً لو هنقارن دلوقتي بموقفه من خمس سنين… نجاحه ده في تصاعد (و ده بيبان من معدل إنتشار المتاجر الأونلاين)   ومتوقع ليه مستقبل هايل,  بس للأسف لسه بيواجه كام مشكلة:

 

  • من أكبرها عدم ثقة المشتري في الخدمات الالكترونية أو التسوق الإلكتروني بالذات، المشكلة دي ممكن تبقى ناتجة عن سمعة مشوهة عن الإنترنت بتيجي في صورة  أخبار و اقاويل مبالغ فيها، أو تجربة شراء لإنسان سيئ الحظ عبر أشخاص مش موثوق فيها على”facebook group” مثلاً.

  • من المشاكل اللي بيواجهّا ال”e-commerce” في مصر برضه هي عدم ثقة المشتري في البائع، الناس خايفة تشارك معلوماتها الشخصية مع مواقع الإنترنت اللي لو هتطلب منها حاجة محتاجة تعرف اسمك وعنوان بيتك وأحياناً رقم البطاقة الائتمانية عشان تتم عملية الشراء وطلبك يوصلك.

المحلات الأونلاين في مصر عايزه تريَّح المشتري وتكسب ثقته … فمثلا كاستجابة لعدم اطمئنان المشتري المصري في المواقع اللي بتبيع أونلاين و الشكوك في الجودة والسعر، ابتدت ال”online stores” تستخدم أساليب و مبادرات جديدة لعملية الشراء والدفع عشان تطمن المشتريين وتجعل التجربة الشرائية أكثر سلاسة بالنسبة لأى مشتري متردد (ناس جد و بيستثمروا في زباينهم).

على سبيل المثال:

  • طريقة ال”Cash on Delivery”  اللي بتمنحك الفرصة إنك تدفع الفاتورة بعد ما طلبك يوصلّك عَ الباب. في برده طرق بديلة للدفع زي فوري و CashU و غيرهم من الطرق

  • بعض ال”online stores”، خاصة اللي بتعرض ملابس للبيع، بتبعت كذا مقاس للمشتري عشان يقيس ويختار القطعة اللي على مقاسه بالظبط.

  • في شوية محلات مريحة الزبون على الآخر و عندهم “express-checkout” بحيث إنك تقدر تطلب عملية شراء بدون إدخال لبياناتك أو تنفذ الأوردر بالتليفون.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *