This product may not be available anymore.

ما بعد إسرائيل

55 EGP
LiveOut of stock

نجحت الصهيونية في تحقيق المعجزة ، في ان تجمع ملايين اليهود من حول العالم الي قلب العالم ، و أن تربك التاريخ العربي الحديث بما لم يحدث من قبل .. حتي في عصور تشابهت في الضغوط و تم... more on Souq

Check it on Souq

نجحت الصهيونية في تحقيق المعجزة ، في ان تجمع ملايين اليهود من حول العالم الي قلب العالم ، و أن تربك التاريخ العربي الحديث بما لم يحدث من قبل .. حتي في عصور تشابهت في الضغوط و تم... more on Souq

ما بعد إسرائيل Details

  • The best price of ما بعد إسرائيل by Souq in Egypt is 55 EGP
  • Available payment methods are
    Cash on DeliveryCredit CardE-Payment
  • Delivery fees are 20 EGP, with delivery expected within 2-5 day(s)
  • The first appearance of this product was on Jun 24, 2016

Technical Specifications

Publisher:دار ليلي
Author:أحمد المسلماني
Category Type:Politics
Book Language:Arabic
Item EAN:2724285994554

Souq's Description

نجحت الصهيونية في تحقيق المعجزة ، في ان تجمع ملايين اليهود من حول العالم الي قلب العالم ، و أن تربك التاريخ العربي الحديث بما لم يحدث من قبل .. حتي في عصور تشابهت في الضغوط و تماثلت في الشجون .و قد كان السؤال في اسرائيل .. لقد نجحت الصهيونية و جاءت الدولة .. و ماذا بعد ؟ و توزعت الاجابات .. و كان من أبرزها ذلك الجواب الذي جاء به المؤرخون الجدد .. إنها نهاية الصهيونية .. وبداية ما بعدها . و عاد السؤال : و مال الذي يمكن ان تكون علي اسرائيل في مرحلة ما بعد الصهيونية ؟ .. واحد من الاحتمالات ان تستأنف اسرائيل مرغمة و لأسباب عديدة الدعوة الي مشروع الشرق الأوسط الجديد .. من جديد ، و الثالت ان تتمكن الأصولية اليهودية من الحكم في تل أبيب و تكون ما بعد الصهيونية هي أعلي مراحلة العنصرية !و في كل الأحوال و أياً كانت أحداث الساعة في اللحظة الراهنة فإننا نواجه واقعاً جديداً .. هو ذلك التحول من اسرائيل الي ما بعد اسرائيل.و الشاهد ان اليهودية كانت علي مر التاريخ في محنة لم تنقطع ، كان التناقض كبيراً بين الدين و العقل . ثم صار أكبر بين الدين و السياسة .. و فيما حاول الفيلسوف اليهودي الأشهر موسي بن ميمون التوفيق بين العقل و النقل ، جاء اسبينوزا من داخل الدين و انتهي خارجه .. مؤمناً بالعقل و ناقداً للنقل .. و لاتزال اسرائيل منقسمة ما بين اسبينوزا و ابن ميمون .. فقد أسسها ملحد و حكمها ائتلاف من الملحدين و المتطرفين

Reviews of ما بعد إسرائيل

  • No reviews exist yet for this product.