نهاية العالم

13 EGP
LiveOut of stock

بين الإنسان والعالم علاقة زمنية, فالإنسان جزء من العالم وكلاهما زمن ينقضي, فإذا انقضى الإنسان الجزء انقضى العالم الكل, سيرًا للمشهد العظيم واليوم الأكبر للثقلين الإنس والجن؛ حيث ... more on CAIRO BOOKS

Buy it from CAIRO BOOKS

بين الإنسان والعالم علاقة زمنية, فالإنسان جزء من العالم وكلاهما زمن ينقضي, فإذا انقضى الإنسان الجزء انقضى العالم الكل, سيرًا للمشهد العظيم واليوم الأكبر للثقلين الإنس والجن؛ حيث ... more on CAIRO BOOKS

نهاية العالم Details

  • The best price of نهاية العالم by CAIRO BOOKS in Egypt is 13 EGP
  • Available payment methods are
    Cash on Delivery
  • Delivery fees are 10 EGP, with delivery expected within 5-8 day(s)
  • The first appearance of this product was on Aug 19, 2014

CAIRO BOOKS's Description

بين الإنسان والعالم علاقة زمنية, فالإنسان جزء من العالم وكلاهما زمن ينقضي, فإذا انقضى الإنسان الجزء انقضى العالم الكل, سيرًا للمشهد العظيم واليوم الأكبر للثقلين الإنس والجن؛ حيث الفصل الأكبر بين كل ظالم ومظلوم, ولعظم الخطب تولع النفس بمحاولة معرفة موعد نهاية العالم وعلم الساعة, والحق أنه علم مكنون, اختص الله به ذاته القدسية فستره بالحجب النورانية عن عباده أجمعين؛ولأن ضعف الإيمان مرض تسرب إلى القلوب في زمننا هذا, فنرى ما يحزن القلوب المؤمنة, إذ ظهر بعض المدعين يزعمون نهاية العالم ويحددون تاريخ النهاية؛ وذلك محاولة منهم لخداع العوام من أجل لفت الأضواء وجذب العيون ناحيتهم, فربطوا ما يحدث من أزمات تمر بها الأمة العربية والإسلامية بأمور الآخرة وقيام الساعة, ووضعوا في ذلك كتبًا, تبشر بانهيار بعض الأمم, وقد مضى هباء كلامهم، فالغيب لا يعلمه إلا الله رب العالمين. وهذا الكتاب عرض تفصيلي, لكل ما سيقع عند نهاية العالم وعلامات قيام الساعة, وذلك حتى تعلم كل نفس مؤمنة مآلها وما ينتظرها, من ابتلاءات ومحن يجب أن تصبر عليها حتى تجتاز عقبة الحياة الدنيا, فعلامات الساعة خبر تتعظ به النفوس الآثمة, وتتيقن به النفوس الطائعة؛ إذ نحن نعيش في خضم العلامات الصغرى في انتظار مجيء العلامات الكبرى.

Reviews of نهاية العالم

  • No reviews exist yet for this product.